سلسلة نوادر التراث

مناقلُ الدُّرر ومنابتُ الزَّهر
مناقلُ الدُّرر ومنابتُ الزَّهر

 

 

  الكتاب: مناقلُ الدُّرر ومنابتُ الزَّهر.‏

  المؤلف: أبو العباس أحمد بن أحمد الحَضْرَمي الإشْبِيلي، المعروف بابن رأس غَنَمة، (المتوفى في حدود سنة 643ﻫ ).

  تحقيق وتقديم: د. قاسم السامرائي، منشورات مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث بالرابطة ‏المحمدية للعلماء-الرباط، سلسلة نوادر التراث (29)، الطبعة الأولى: 1438هـ/2017م، في مجلد كبير ‏يتكون من (500 صفحة).‏

  ملخص الكتاب:

  يتضمن هذا الكتاب شذرات نفيسة من التاريخ والأدب والبلاغة والخطب والأشعار والأمثال والنوادر والحكم والمواعظ، استهله المؤلف بنبذة وافية شاملة مختصرة، عن سيرة سيد الخلق ومحبوب الحق صلى الله عليه وعلى آله وسلم، ثم أعقبها بسير الخلفاء الراشدين وما وقع من حوادث في خلافتهم؛ مع العلم بأن المقصد الأساس من وضع الكتاب هو الحديث عن تاريخ الدولة الأُموية بالشام، وما جرى في أيامها من حوادث ووقائع؛ مثل: واقعة الحرَّة، وأخبار عبد الله بن جعفر الطيار، والحجّاج بن يوسف الثقفي، وخالد بن عبد الله القَسْري، وأخبار الشعبي، والقاضي شُرَيح، وزياد بن أبي سفيان، ومقتل الحسين بن علي، رضي الله عنهما، والرايات السود، وغير ذلك من الأحداث والخطوب، وقد شفع المؤلف رحمه الله ذلك بذكر نبذة مختصرة من أخبار الدولة العباسية.

  ولعلّ أهمّ ما يتميز به هذا الكتاب عن تواريخ الأندلسيين والمغاربة عموماً؛ أنه أُلّف في فترة كانت حاجة الأندلسيين فيها ماسة إلى معلومات عن تاريخ الأمويين في المشرق، فسدّ بذلك ثغرة في هذا الباب؛ لقلة اهتمام مؤرخي الأندلس بتاريخ المشرق، وبخاصة تاريخ الأمويين في الشام، كما أنّ الكتاب أيضاً تميّز بذكر بعض أبرز المصادر التي كانت متداولة خلال القرنين السادس والسابع للهجرة في الأندلس، وشيوعها بين الدارسين، فقد اعتمد أكثر من ستين مصدراً، واقتبس منها نصوصاً؛ تمكننا من معرفة طبيعة هذه الكتب وأنواعها، كما يمكننا بعضُها من تكميل ما وصل إلينا ناقصاً، إضافة إلى بعض النصوص التي أوردها المؤلف، ولا نجدها في المصادر التي بين أيدينا اليوم.

 

 

 

تقديم السيد الأمين العام للرابطة المحمدية للعلماء

 

فهرس موضوعات الكتاب، والمحقق في سطور

 

ملخص الكتاب بالفرنسية والإنجليزية

 



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

رِفْد القَارِي بمُقدمة افتِتَاح صحيحِ الإمامِ البخاري

رِفْد القَارِي بمُقدمة افتِتَاح صحيحِ الإمامِ البخاري

  من أبرز علماء المغرب المتأخرين الذين اعتنوا بصحيح البخاري وبالشفا، عناية خاصة، وعقدوا المجالس لإقرائهما وشرحهما؛ الشيخ العلامة الشهير سيدي فتح الله بن أبي بكر البناني الرباطي (ت1353ﻫ)، فقد وضع عليهماؒ، رسالتين مهمتين...

شرح البُرْدة

شرح البُرْدة

  سَرَدَ المصنف في شرحه القيم هذا جملة من الأحداث والوقائع المرتبطة بالسيرة النبوية، مع التعريف بصفات ‏النبي صلى الله عليه وسلم وأحواله، والتفصيل في أحداث تاريخية وقعت قبل وأثناء الولادة النبوية، فهو يكتسي ‏بحمد الله أهمية كبرى بما اشتمل عليه من مباحث لغوية وأدبية وبلاغية، مع حسن ترتيبه، وجزالة أسلوبه؛ مما ‏جعل منه شرحا متميزا عن بقية الشروح الأخرى.

البدرُ السَّافرُ عن أُنسِ المسافِر

البدرُ السَّافرُ عن أُنسِ المسافِر

‏  يُعدّ كتاب «البدر السَّافر عن أُنسِ المسافِر» من الأعلاق النادرة والدواوين ‏النفيسة في فنّ التراجم، حفل بمعلومات قَيِّمَة عن تاريخ أمتنا الفكري ‏والاجتماعي والإداري والحضاري، ومؤلفه الإمام الفقيه المؤرخ الأديب كمال ‏الدين أبو الفضل جعفر بن ثعلب بن جعفر الأُدْفُوِي(ت748هـ)، صاحب ‏التصانيف المفيدة النافعة.

الرِّسَالَةُ الحَاكِمَةُ فِي مَسْأَلَةِ الأَيْمَانِ اللَّازِمَة

الرِّسَالَةُ الحَاكِمَةُ فِي مَسْأَلَةِ الأَيْمَانِ اللَّازِمَة

  اعتباراً لحضور موضوع اليمين في حياة الناس، وحاجتهم إلى معرفة الأحكام الشرعية ‏المتعلقة به يتشرف مركز الدراسات والأبحاث وإحياء التراث بالرابطة المحمدية للعلماء ‏بنشر هذا الكتاب القيم لأحد كبار فقهاء المذهب المالكي؛ ألا وهو القاضي أبوبكر محمد ‏بن عبد الله بن العربي المعافري، وقد تصدى رحمه الله لتصنيفه إبان رحلته إلى تونس؛ ‏بسبب كثرة الأسئلة الواردة عليه في موضوع الأيمان اللاّزمة.

الإكْليلُ في تَفْضيل النَّخيل

الإكْليلُ في تَفْضيل النَّخيل

  أفرد القاضي البُنّاهي هذا الكتاب الذي بين أيدينا للدفاع عن مقامته النخلية، التي بَعَثَ بها ‏حين كان يعتلي منصب القضاء بغرناطة، إلى صديقه الوزير لسان الدين ابن الخطيب، وهي ‏محاورة أدبية ماتعة أجراها على لساني نَخْلَةٍ وكَرْمَة، ودَحض الانتقادات الموجهة إليه، وسماه: ‏‏((الإكليل في تفضيل النخيل))، فهو من جهة شرح لمقامته النخلية، ومن جهة أخرى كتاب في ‏النقد الأدبي.