وفيات

عبد العظيم الديب

 

 

 

   توفي صباح يوم الأربعاء 20 محرم 1431هـ، موافق 6 /1/2010م بالعاصمة القطرية ‏الدّوحة العلامة الفقيه الأصولي المحقق عبد العظيم الديب، وصلى عليه جمع غفير من عارفيه ‏وتلامذته في مقدمتهم صديقه الدكتور يوسف القرضاوي.‏

   وُلد الشيخ عبد العظيم الديب في إحدى قرى محافظة الغربية بمصر عام 1929م، وحفظ ‏القرآن الكريم في صغره، ثم نزل إلى معاهد الأزهر فأكمل فيها تعليمه الابتدائي والثانوي، تخرّج ‏من كلية دار العلوم بجامعة القاهرة، وخرج من مصر وتوجّه إلى قطر عام 1976م؛ حيث عمل ‏أُستاذا ورئيسا لقسم الفقه والأصول بكلية الشريعة بجامعة قطر، ونائبا لمدير مركز بُحوث ‏السيرة والسنة بها، واختير عضوا في مجمع الفقه الإسلامي بجدة.‏

‏   وجّه اهتمامه لدراسة التراث الإسلامي، وإخراجه محققا تحقيقا علميا، فقد كان يرى ـ رحمه ‏الله- أنه هو الأساس لبناء صرح حضارة الأمة، ونهضتها.‏

   أعجب الدكتور عبد العظيم الديب بتراث أبي المعالي الجويني المعروف بإمام الحرمين فعكف ‏على دراسته وتحقيقه حتى وُصف بـ‎»‎صاحب إمام الحرمين‎«‎، وأخرج العديد من كتبه مثل: ‏‎»‎البرهان‎«‎، و‎»‎غياث الأمم‎«‎، و‎»‎الدرة المضيئة‎«‎، وموسوعته الفقهية المسماة ‏‎»‎نهاية المطلب ‏في دِراية المذهب‎«‎‏ والتي قضى - رحمه الله تعالى- في تحقيقها نحو عشرين عاما جمع خلالها ‏أقصى ما يمكن الحصول عليه من صور نسخ الكتاب وأجزائه المنتشرة في عدد من خزائن ‏العالم، ثم عكف على تصحيح النص وإخراجه إخراجا رصينا. ‏

 

إعداد: د. جمال القديم



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

عبد الهادي التازي

عبد الهادي التازي

  وفي يوم الخميس 12 جمادى الثانية 1436هـ/موافق 02 أبريل 2015م، الكاتب البحاثة المؤرخ ‏الأديب العلامة عبد الهادي التازي عن عمر 94 سنة، بعد مسار حافل من العطاء العلمي، ‏وأقيمت عليه صلاة الجنازة بمسجد الأنصاري بالرباط، ثم نقل جثمانه إلى مدينة فاس ودفن ‏بضريح أبي بكر بن العربي.

عبد السلام الهرَّاس

عبد السلام الهرَّاس

  توفي إلى رحمة الله يوم الأربعاء 28 ربيع الثاني 1436هـ/ موافق 18 فبراير 2015م، أستاذ ‏الأجيال الباحث المحقق والمفكر عبد السلام الهراس، عن عمر يناهز 85 عاماً، ودفن بمقبرة ‏ويسلان بفاس.

عبد الله المرابط الترغي

عبد الله المرابط الترغي

 فقدت الساحة العلمية يوم السبت 18 شعبان 1436هـ/ 06 يونيو 2015م أحد أعمدة التحقيق ‏والدراسات الأدبية بالمغرب، ذلكم هو العلامة المحقق المطلع عبد الله المرابط الترغي، الذي توفي ‏عن سن 71 عاما، وشيع جثمانه يوم الأحد بعد صلاة الظهر في مشهد مهيب حيث دفن بمقبرة ‏سيدي عمرو بطنجة، وبموته طويت صفحة من العطاء العلمي في هذا البلد الحبيب.

عبد الوهاب بن منصور

صلاح الدين المنجد