نصوص في علوم القرآن والتفسير

الإمالة وأقسامها
الإمالة وأقسامها

 

 

 

قال محمد بن يوسف الجَنَاتِي (ت780هـ) رحمه الله:

تنقسم الإمالة على أربعة أقسام: إمالة في اللفظ والخط، وإمالة في اللفظ دون الخط، وإمالة في الخط دون اللفظ، وإمالة موجودة في الانفصال ساقطة في الاتصال، وهي في الخط ثابتة.

أما إمالة في اللّفظ والخط، نحو قوله تعالى: ﴿ذِكْرى﴾ [الأنعام: 69] و﴿بُشْرى﴾[البقرة: 96] و﴿النَّصَارى﴾ [البقرة: 61] وما أشبه ذلك.

وأما إمالة في اللّفظ دون الخط، فكل ألف وقع قبل الراء المكسورة في آخر الأسماء، نحو قوله تعالى:

﴿الأبْرار﴾ [آل عمران: 193] و﴿كَالْفُجَار﴾[ص: 27] و﴿النَّهار﴾ [البقرة: 163] و﴿جَبَارِين﴾ [المائدة: 24] وما أشبه ذلك.

وأما إمالة في الخط دون اللّفظ، فهي إمالة الحروف، نحو قوله تعالى:﴿عَلَى﴾ [البقرة: 04] و﴿إِلَى﴾ [البقرة: 13] و﴿حَتَّى﴾ [البقرة: 54] وما أشبه ذلك.

وأما إمالة موجودة في الانفصال، ساقطة في الاتصال، وهي في الخط ثابتة، مثال ذلك قوله تعالى: ﴿وَلَو تَرى الذينَ ظَلَمُوا﴾ [البقرة: 164] و﴿وَقَالت النَّصَارى المسيحُ ابن الله﴾ [التوبة: 30]، لأنك إذا وقفت على ﴿النَّصَارى﴾، وفصلت بين السَّاكِنَيْن وقفت بالإمالة وترقيق الراء.

فهذا هو الانفصال، وأما إذا جمعت بين الساكنين في الدّرج؛ سقطت الإمالة في اللفظ وقرأت الراء بالفتح دون الترقيق؛ لاجتماع الساكنين.

وصورة الإمالة هي: ياء تجردت من الأنفاس والأرواح.

ولفظ الإمالة بين الكسرة والفتحة، ليست هي كسرة محضة ولا فتحة محضة؛ وإنما هي بين اللّفظين غير محضة، وبالله تعالى التوفيق.

 

البستان في تجويد القرآن: (118-119)، لأبي عبد الله محمد بن يوسف الجَنَاتِي (ت780هـ)، تحقيق وتقديم: مولاي المصطفى بوهلال، منشورات مركز الإمام أبي عمرو الداني التابع للرابطة المحمدية للعلماء، الطبعة الأولى: 1425هـ- 2014م.

 

انتقاء: ذة. نجاة زنيزن.



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

القلب السليم

القلب السليم

  لا يكونُ القلب سليماً إذا كان حقوداً حسوداً، معجباً متكبراً، وقد شرط النبيء ـ ‏صلى الله عليه وسلم- في الإيمان أن يحب لأخيه ما يحب لنفسه‏.

أقسام النفس

أقسام النفس

 قسم الله حال النفس قسماً به يتبين أمرها وتزيد المعرفة بها، ويدل على وجودها رَبُـها، وصفاته، وحكمته في أحكامه، وذلك في ثلاثة أقسام: أمّارة بالسوء، ولوّامة، ومطمئنة.

أسماء سورة الإخلاص

أسماء سورة الإخلاص

يقول الإمام العلامة محمد بن الحسن الحجوي الثعالبي الفاسي(تـ1376هـ)، في مقدمة كتابه «تفسير سورة الإخلاص»، تعدادا منه لأسماء السورة:

لها أسماء كثيرة، لأن كثرة الأسماء تدل على شرف المسمى غالبا، فتسمى:...

أبيات في الترحيب بالقرآن الكريم

أبيات في الترحيب بالقرآن الكريم

قال أبو النعيم رضوان بن عبد الله الجنوي (ت991هـ) رحمه الله:

فَأَهْلاً وَسَهْلاً يَا حَبِيبِي وَمَرْحَباً   وَيَا قُرَّةَ الْعَيْنَيْنِ يَا أَكَرْمَ الْكُتْبِ  /  سَلَامٌ كَرِيمٌ فَاقَ كُلَّ تَحِيَّةٍ    بِسَمْحٍ وَإِقْبَالٍ وَيَا ثَمَرَةَ الْقَلْبِ

ذكر حكمة الأمثال

ذكر حكمة الأمثال

ليس كل أحد يدرك حقيقة الأمثال، ولا ينال رتبة التَّشاكل والمثال، على وجه تصديق الله لهذا المقال، كما أخبر وهو الكبير المتعال، حين قال سبحانه:﴿وتلك الأمثال نضربها للناس، وما يعقلها إلا العالمون﴾.