كتب الفقه في مسائل خاصة

منح العلي في شرح كتاب الأخضري
منح العلي في شرح كتاب الأخضري

 

 

 

  يعتبر كتاب «منح العلي في شرح كتاب الأخضري» للعلامة الفقيه محمد بن محمد سالم المجلسـي الشنقيطي(ت1302هـ) من أنفس الكتب الموضوعة في الفقه المالكي، وهو عبارة عن شرح ميسر لمتن صغير في فقه الصلاة على مذهب مالك من وضع الإمام العلامة أبي زيد عبد الرحمن الأخضري(ت918هـ) صاحب المتون العلمية التعليمية في المنطق والتوحيد والبيان والفرائض والحساب.

   وكسائر مؤلفاته التي يقصد من ورائها أن تكون موجهة للمبتدئين، فقد جاءت رسالته هاته على النسق نفسه، فهي خاصة بأحكام الطهارة والصلاة التي هي من آكد ما يجب على المسلم معرفته ولا يسعه جهله، صدرها بمقدمة عامة ضمَّنها مجموعة من الآداب والأخلاق التي ينبغي للمسلم أن يتحلى بها في الظاهر والباطن، ثم أعقبها بفصل في الطهارة فتحدث عن النجاسات وفرائض الوضوء وسننه فضائله ونواقضه، والغسل وموجباته وفرائضه وسننه وفضائله، وهكذا عمل في التيمم، ثم تحدث عن أحكام الحيض والنفاس، لينتقل بعد ذلك إلى أوقات الصلاة وشروطها وفرائضها وسننها وفضائلها، وبعض الأمور الأخرى المتعلقة بها، ثم ختم بباب في السهو فصّل فيه أحكامه ومسائله، وما يدخل في حكمه كالضحك والإشارة وغيرها مما يعرض للمصلي في صلاته.

  وقد جاء الشرح على نسق المتن المشروح في ترتيبه؛ إلا أنه حاول أن يبسط الكلام بنوع من التفصيل غير المخل، ودون أن يخرج عن المعنى الذي قصده في شرحه، وهو توجيهه للمبتدئين كما صرّح به في طالعة الشرح، فتراه يقف على كل كلمة أو عبارة من كلمات وعبارات المتن، إلا إذا كان اللفظ لا يحتاج لذلك فإنه حينئذ يكتفي بالمعنى الإجمالي ولا يعدوه لغيره، وقليلا ما يستدل بالآيات والأحاديث، وأحيانا أخرى يستعين بأقوال أهل اللغة في شرح بعض المفردات كصاحب القاموس مثلا، ويشير للمسائل التي اختلف فيها المالكية فيما بينهم دون ترجيح، كما لا يذكر خلاف المذاهب الأخرى.

  ولكي تتسق لغة الشرح بلغة المتن فقد عمد الشارح رحمه الله إلى أسلوب علمي تقريري سهل وميسر قريب إلى الفهم لا يحتاج فهمه إلى كبير جهد، أو كثير عناء، وبالنظر في المصادر التي استعان بها الشارح في شرحه فقد اتسمت بطابع التنوع، وإن كانت أغلبها مقصورة على كتب الفقه المالكي، فهي تغطي فترات زمنية مختلفة، فنجده مثلا يذكر ابن القاسم، وابن شعبان، والمازري، وابن بشير، وابن ناجي، والأُبّي، والحطاب، والزرقاني، غير أن اعتماده كان على السجلماسي هكذا ذكره في كثير من مواضع كتابه، ولعله صاحب شرح العمل المطلق، والله أعلم.

  طبع كتاب منح العلي في شرح كتاب الأخضري في فقه العبادات المالكي، بتحقيق العلامة ابّاه بن محمد عالي بن نعم العبد المجلسي الشنقيطي، عن دار تقنية المعلومات والنشر بنواكشوط، الطبعة الأولى1426هـ/2005م.                                                         

 بيانات الكتاب:

الكتاب: منح العلي في شرح كتاب الأخضري في فقه العبادات المالكي.

المؤلف: محمد بن محمد سالم المجلسي الشنقيطي(ت1302هـ).

مصادر ترجمته:  بلاد شنقيط المنارة والرباط(ص526، 595)، ومقدمة تحقيق «منح العلي».

الناشر: دار تقنية المعلومات والنشر بنواكشوط، الطبعة الأولى1426هـ/2005م.

 

إنجاز: د. جمال القديم



 
2015-12-29 16:16عمر بورغو

جزاكم الله كل خير سمعت عن هذا الكتاب وبحث عنه في مكاتبات بيع الكتب في كوناكري ولم أجد
فأرجو المساعدة بأن ترسلولي في البريد الإلكتروني إن أمكن وشكرا

 
2015-01-17 17:33kante

هذا مفيد جدا فقد طلب مني أستاذا غير أن في ملك صديقا لي وليس لي هذا الكتاب وأسألكم بالله تعالىى أن تساعدوني على حصوله وشكرا لكم وإن كان عبر الإلكتروني وجزاكم لله ج

 
2014-08-28 01:09عبد القادر

جزاكم الله بخير.

: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

الخُلَاصَةُ الفقهية على مذهب السَّادة المالكية

الخُلَاصَةُ الفقهية على مذهب السَّادة المالكية

  احتوى كتاب الخلاصة الفقهية على مذهب السادة المالكية، للعلامة محمد العربي ‏القروي الأندلسي، رحمه الله، على أبواب العِبادات فقط، وذلك لحاجة النّاس ‏عامة، والطلبةِ المبتدئين خاصّة لمثل هذا النَّمط من التَّأليف، لكنَّه زاده روْنقاً أن ‏جاء على صيغة السّؤال والجواب، وهي طريقة لم تكن مأْلوفة من قبل في كتب ‏السّادة المالكية‏.

تُحْفَة النَّبيل بالصَّلاة إيماءً في طَامُوبيل

تُحْفَة النَّبيل بالصَّلاة إيماءً في طَامُوبيل

  هذه فتوى اجتهادية في نازلةٍ من نوازل العصر؛ وهي حكم الصلاة في وسائل ‏النقل الحديثة مثل السيارة، ألفها عالمٌ سوسيٌّ أمازيغيٌّ؛ وهو أبو العباس أحمد بن ‏علي بن إبراهيم بن مَحمد فتحاً بن علي التَّناني الفَسْفَاسِي الكَشْطِي، نسبةً إلى كشط ‏إحدى قرى إِدَاوْتَنَان شمال أكادير.

النظر في أحكام النظر بحاسة البصر

النظر في أحكام النظر بحاسة البصر

  كتاب " النظر في أحكام النظر بحاسة البصر"، من تأليف الإمام الحافظ المجتهد أبي الحسن علي بن محمد بن القطان الفاسي (ت628هـ)، من المؤلفات القيمة التي عنيت بأحكام النظر بحاسة البصر، جمع فيه المؤلف رحمه الله كل ما يتعلق بهذا الحاسة.

عمدة الطالبين لفهم ألفاظ المرشد المعين

عمدة الطالبين لفهم ألفاظ المرشد المعين

 اعتنى علماء المغرب عناية خاصة بالمنظومة التعليمية للعلامة الفقيه الزاهد أبي محمد عبد الواحد بن أحمد بن علي بن عاشر الأنصاري الأندلسي الفاسي(ت1040هـ)، المسماة بالمرشد المعين على الضروري من علوم الدين، فأقبلوا عليها حفظا وإقراء وشرحا، وصار عليها المعول لدى معظم الطلبة بالمغرب، ومن شروحها النافعة السائرة: كتاب عمدة الطالبين لفهم ألفاظ المرشد المعين.

إثبات ما ليس منه بُدّ لمن أراد الوقوف على حقيقة الدينار والدرهم والصاع والمُد

إثبات ما ليس منه بُدّ لمن أراد الوقوف على حقيقة الدينار والدرهم والصاع والمُد

هذا الكتاب من المؤلفات الفقيهة القيمة التي تناولت تحديد الأوزان والمكاييل والنقود، لأهميتها في المعايش العادية، وفي المعاملات الدينية، والمرتبطة بتقدير النصب الشرعية كمقدار الزكاة، والدية، والصداق، وغيرها.