كتب النوازل والفتاوى والأجوبة

فتاوى ابن رشد
فتاوى ابن رشد

اعتنى علماء المالكية أكثر من غيرهم بالتصنيف في علم الفتاوى والنوازل، فاشتهر في هذا اللون من التأليف فقهاء أجلاء وصلتنا تصانيف بعضهم، وهي دالة على اطلاعهم الواسع وقدرتهم الفائقة على استنباط الأحكام، ولعل من أكثرها تداولاً وأغزرها فائدة كتاب الفتاوى للفقيه المجتهد النوازلي الألمعي أبي الوليد محمد بن أحمد بن رشد القرطبي(ت520هـ) الذي يُعدُّ ضمن كتب النوازل المعتمدة في المذهب المالكي؛ إذ ضَمَّ مسائل مفيدة وأجوبة فقهية دقيقة، وإن كانت هذه الفتاوى من جمع بعض تلاميذ ابن رشد، فقد عدتها كتب التراجم من جملة تصانيفه .

والكتاب كما هو واضح من عنوانه تطبيق لتقرير الأحكام الشرعية في القضايا التي عرضت على ابن رشد واستُفتي فيها، وبالنظر في مضامين الكتاب نجد موضوع هذه الفتاوى مرتبطاً بوقائع الناس في حاضرة الأندلس وبعَدْوَة المغرب، وجاء أغلبها في  موضوع العبادات والمعاملات، وصِيغَت على شكل أسئلة وأجوبة، لم يلتزم فيها ابن رشد منهجا موحداً كما هو حال أغلب كتب النوازل الفقهية؛ فمنها مسائل توسع في الإجابة عنها وأخرى اختصر فيها حسب مقتضى السؤال أو النازلة، ، ذلك أنه رحمه الله أثناء جوابه عن المسألة كان يستعمل أدق العبارات وأوضحها قصد تقديم الجواب على أكمل وجه.

ونجده أيضاً يحرص على الاستشهاد بالأدلة الشرعية من قرآن وسنة، وكذا الإفادة من كتب المذهب، والوقوف على أقوال كبار علمائه، وعلى رأسهم إمام المذهب مالك بن أنس رحمه الله و ثلة من تلاميذه كابن القاسم، وابن الماجشون، وعبد الله بن عبد الحكم، وأشهب، ومحمد بن مسلمة، وابن وهب وغيرهم، وشخصية ابن رشد الفقيه حاضرة في عرضه للآراء ونقدها، وفي الترجيح بينها وتقديم المشهور منها، مما يبرز إحاطته بالروايات وإطلاعه الواسع على المؤلفات، ووقوفه على الخلافيات، كل ذلك بأسلوب سلس، واضح العبارة، يحرص فيه على الإفادة وحسن الفهم.

ومطالع هذه الفتاوى يجد تنوعا في المصادر التي اعتمدها ابن رشد، وتعددا في أسمائها، وقد يذكرها أحياناً مقترنة بأصحابها، ومن جملة هذه المصادر بعد كتاب الله عز وجل نجد العديد من الدواوين الحديثية والفقهية التي منها: الموطأ لإمام المذهب مالك بن أنس (ت179هـ)، والمدونة لسحنون (ت240هـ)، والعتبية لأبي عبد الله محمد العتبي (ت255هـ)، والموازية لأبي عبد الله ابن المواز (ت269هـ)، وغير ذلك من الكتب المعتمدة في المذهب.

ونظرا لمكانة ابن رشد وأهمية فتاواه، فقد حظيت باهتمام معاصريه وأقرانه، وتلقاها الفقهاء بعده بالدراسة والقبول واعتمدوها في تآليفهم، فمن الناقلين عنه: تلميذه القاضي عياض(ت544هـ) في التنبيهات، وأبو الحسن الصغير(ت719هـ) في شرح المدونة، وابن ناجي(ت837هـ) في شرحه على التهذيب، والبرزلي(ت841هـ) في نوازله، وغيرهم. ولم تقتصر عنايتهم بالنقل عنه بل عكفوا على اختصارها، وترتيبها، ووضع تعليقات وتذييلات عليها، منهم أبو القاسم عبد الرحمن بن محمد القيسي(ت737هـ)، وأبو إسحاق إبراهيم بن حسن بن عبد الرفيع التونسي (ت743هـ)، وأبو عبد الله محمد بن هارون الكناني التونسي(ت750هـ)، ومحمد بن سعيد بن محمد الرعيني الأندلسي (ت779هـ).

طبع الكتاب بتقديم وتحقيق الدكتور المختار بن الطاهر التليلي عن دار الغرب الإسلامي، الطبعة الأولى 1407هـ / 1987م.

 

 

الكتاب فتاوى ابن رشد
المؤلف  الوليد محمد بن أحمد بن أحمد بن رشد القرطبي المالكي (تـ 520هـ
مصادر ترجمته  الصلة (2/الصلة (2/546-547)، جذوة الإقتباس (1/254-255)، الديباج المذهب (2/229)، شجرة النور الزكية (1/190)، الإعلام للمراكشي (4/52-58).
تحقيق علي محمد البيجاوي
دار النشر دار الغرب الإسلامي، الطبعة الأولى1407هـ / 1987م
الثناء على المؤلف  قال ابن بشكوال في الصلة: "... كان فقيها، عالماً حافظاً للفقه، مقدماً فيه على جميع أهل عصره، عارفاً بالفتوى على مذهب مالك وأصحابه..."

إنجاز: ذ. محمد فوزار



: الإسم
: البريد الإلكتروني
* : التعليق
 
التعليقات الموجودة لا تعبر عن رأي الرابطة وإنما تعبر عن رأي أصحابها
اقرأ أيضا

فتاوى القاضي ابن سِرَاج الأندلسي تـ 848هـ ‏

فتاوى القاضي ابن سِرَاج الأندلسي تـ 848هـ ‏

  قَدّمت هذه الفتاوى -على عادة هذا النوع من التصنيف- مجموعة من المعلومات عن ‏الحياة الاجتماعية والاقتصادية والعادات والأحداث التي سادت في فترة ابن السراج، وقد ‏اعتمد في تحرير فتاويه -غالبا- على المشهور من مذهب الإمام مالك.

أجوبة ابن عظوم المرادي القيرواني

أجوبة ابن عظوم المرادي القيرواني

 يندرج كتاب الأجوبة لأبي القاسم ابن عظوم المرادي ضمن كتب النوازل والفتاوى والأجوبة، حيث يقوم المفتي بجمع الأسئلة الواردة عليه وأجوبته عليها وتدوينها لتكون مرجعا لمن يأتي بعده.

الدر النثير على أجوبة أبي الحسن الصغير

الدر النثير على أجوبة أبي الحسن الصغير

كتاب الدر النثير على أجوبة أبي الحسن الصغير، لأبي سالم إبراهيم بن هلال بن علي السجلماسي (ت903هـ)، من أهم كتب الأجوبة والنوازل التي ازدانت بها المكتبة المالكية في القرن الهجري التاسع، ويتضمن الكتاب في أصله أجوبةَ الإمام النوازلي أبي الحسن علي بن محمد بن عبد الحق الزّرْوِيلي الشهير بالصَّغير (ت719هـ)

فتاوى أبي عمران الفاسي تـ430هـ

فتاوى أبي عمران الفاسي تـ430هـ

يندرج كتاب «فتاوى الشيخ أبي عمران الفاسي» ضمن كتب النوازل والفتاوى والأجوبة الفقهية؛ للفقيه الإمام العلاَّمة أبي عمران موسى بن عيسى بن أبي حاجالزَّناتي، الفاسيُّ القيرواني(ت430هـ).

كتاب الأجوبة لمحمد بن سحنون تـ256هـ

كتاب الأجوبة لمحمد بن سحنون تـ256هـ

 يعد كتاب الأجوبة لابن سحنون من أوائل المصنفات الفروعية في المذهب المالكي في جانبه العملي النوازلي، ومؤلفه هومحمد بن عبد السلام بن سعيد بن حبيب التنوخي القيرواني المعروف بابن سحنون، لم يكن في عصره أحذق بفنون العلم منه.